تسجيل الدخول

السُلطات السعودية تعتقل قيادي في حماس والأخيرة تُطالب بالافراج الفوري عنه

2019-09-09T23:40:05+03:00
2019-09-09T23:40:08+03:00
الشرق الأوسط
مرسال نيور9 سبتمبر 201956 views مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
السُلطات السعودية تعتقل قيادي في حماس والأخيرة تُطالب بالافراج الفوري عنه

أعلنت حركة ” حماس ” اعتقال السلطات السعودية الدكتور محمد صالح الخضري منذ مدة طويلة.

وقالت الحركة في بيان لها : ” إن جهاز (مباحث أمن الدولة) السعودي، اعتقل يوم الخميس 4/4/2019م، الدكتور محمد صالح الخضري (أبو هاني)، المقيم في جدّة منذ نحو ثلاثة عقود، واصفة الخطوة بالغريبة والمستهجنة.”

وأشارت الحركة في بيانها إلى أن الأمر لم يقتصر على اعتقال الخضري فحسب، بل طال اعتقال نجله الأكبر (د هاني) بدون أي مبرّر، ضمن حملة طالت العديد من أبناء الشعب الفلسطيني المقيمين في المملكة العربية السعودية.

وأوضحت الحركة أنها التزمت الصمت على مدى خمسة شهور ونصف، لإفساح المجال أمام الاتصالات الدبلوماسية ومساعي الوسطاء، لكنها لم تسفر عن أي نتائج حتى الآن مما دفعها لاصدار بيان لمخاطبة الرأي العام.

وأشارت حماس في بيانها، إلى أن الخضري كان مسؤولاً عن إدارة العلاقة ممثلًا عن الحركة مع المملكة العربية السعودية على مدى عقدين من الزمان،  كما تقلّد مواقع قيادية عليا في الحركة خلال عمله في الأراضي السعودية.

وأضافت: ” لم يشفع له سِنّه، الذي بلغ (81) عاماً، ولا وضعه الصحي، حيث يعاني من ” مرض عضال”، ولا مكانته العلمية، كونه أحد أبرز الأطباء الاستشاريين في مجال (الأنف والأذن والحنجرة) ولا مكانته النضالية، التي عرف فيها بخدماته الجليلة التي قدّمها للشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية، داخل فلسطين وخارجها”.

وطالبت حركة حماس، السلطات السعودية، بإطلاق سراح الخضري ونجله، وكافة المعتقلين الفلسطينيين الذي يقبعون في سجونها دون قيود أو شروط.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: هذا المحتوى حصري ، لا يمكنك نسخه..!