بالفيديو| ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي بالفوز على تشيلسي في ليلة انفجار صلاح

مرسال نيورآخر تحديث : الأحد 14 أبريل 2019 - 11:59 مساءً
بالفيديو| ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي بالفوز على تشيلسي في ليلة انفجار صلاح

قاد محمد صلاح فريقه ليفربول للفوز على تشيلسي بهدفين دون رد، خلال المباراة، التي جمعتهما بملعب أنفيلد، ضمن منافسات الجولة الـ34 من الدوري الإنجليزي.

وبدأت المباراة بسيطرة كبيرة من جانب فريق ليفربول على وسط الميدان، مع تراجع دفاعي كبير من جانب لاعبي البلوز، الذين نجحوا في تأمين دفاعات الفريق على النحو الأمثل، وغلق معظم المساحات في منتصف ملعبهم.

وفي الدقيقة السادسة، ومن هجمة منظمة من ليفربول بدأت من عند نابي كيتا، وصلت الكرة إلى ساديو ماني جناح الريدز، الذي أرسل عرضية قابلها محمد صلاح، بتسديدة قوية بقدمه، ولكن تصدى لها كيبا حارس مرمى تشيلسي.

وفي الدقيقة 14، ومن هجمة منظمة لليفربول، وصلت الكرة إلى محمد صلاح، الذي راوغ دفاعات تشيلسي ببراعة داخل منطقة الجزاء، ولكن ديفيد لويز مدافع البلوز عرقله، إلا أن حكم المباراة لم يحتسب ضربة جزاء على الرغم من اعتراض لاعبي الريدز.

وفي الدقيقة 20، جاءت هجمة مرتدة لتشيلسي ووصلت الكرة لهازارد، الذي راوغ ماتيب مدافع ليفربول، ولكنه سددها ضعيفة في يد أليسون بيكر حارس مرمى الريدز.

وفي الدقيقة 26، ومن هجمة خطيرة لفريق ليفربول بدأت من فابينيو، الذي أرسل كرة طولية لمحمد صلاح لعبها برأسه لهندرسون، الذي سدد الكرة، ولكنها اصطدمت بالدفاع وخرجت لضربة ركنية.

وفي الدقيقة 30، جاءت هجمة مرتدة سريعة لتشيلسي قادها ويليان ومر إلى حدود منطقة الجزاء، وراوغ مدافعي ليفربول، ليطلق تسديدة قوية، ولكنها مرت بجوار القائم.

وفي الدقيقة 32، محمد صلاح يتوغل إلى منطقة جزاء تشيلسي، ويراوغ مدافعي البلوز، ليرسل عرضية، ولكن نجح دفاع الفريق الخصم في إبعاد الكرة.

وفي الدقيقة 38، شن صلاح هجمة خطرة من الجهة اليمنى، وأرسل عرضية لساديو ماني، الذي صوب بقوة، ولكنها مرت أعلى القائم الأيسر للبلوز، بسنتيمترات قليلة فقط.

وفي الدقيقة 40، أجرى الإيطالي ماوريسيو ساري، المدير الفني لفريق تشيلسي أول تغييراته الاضطرارية بنزول روديجير محل كريستينسن.

وافتتح ساديو ماني، أهداف ليفربول مع الدقيقة 51، برأسية متقنة من السنغالي ساديو ماني، بعد استقباله عرضية هيندرسون.

وعاد محمد صلاح، ليسجل أحد أفضل أهدافه هذا الموسم بصاروخية من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك الحارس كيبا في الدقيقة 53، وسط فرحة جنونية من جماهير الريدز في ملعب أنفيلد.

وأجرى ماورسيو ساري، المدير الفني لفريق تشيلسي، ثاني تبديلات البلوز، بنزول جونزالو إيجواين وخروج هودسون أودوي.

وفي الدقيقة 57، سدد فيرمينيو كرة أرضية قوية من على حدود منطقة الجزاء، لكنها افتقدت الدقة ومرت بمحاذاة القائم الأيمن.

وفي الدقيقة 59، حرم القائم الأيمن إيدن هازارد من هدف تقليص الفارق، بعد تسديدة اللاعب البلجيكي على يمين الحارس أليسون.

وبهذا الفوز، رفع ليفربول رصيده للنقطة 85، ليصعد لصدارة الدوري الإنجليزي بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني، ولكن للأخير مباراة مؤجلة.

رابط مختصر
2019-04-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حافز اليوم وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حافز اليوم وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

مرسال نيور
error: هذا المحتوى حصري ، لا يمكنك نسخه..!