تسجيل الدخول

صحيفة تكشف الموعد الحقيقي لانتهاء المنحة القطرية المقدمة للأسر الفقيرة بغزة

2020-02-22T11:14:46+03:00
2020-02-22T11:15:15+03:00
الشرق الأوسط
مرسال نيور22 فبراير 202048 views مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
صحيفة تكشف الموعد الحقيقي لانتهاء المنحة القطرية المقدمة للأسر الفقيرة بغزة

علمت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، أن السفير القطري محمد العمادي، رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، أبلغ حركة حماس بتمديد المنحة حتى نهاية العام الجاري.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء «بتعليمات أميرية»، بعد تواصل رئيس المكتب السياسي للحركة، إسماعيل هنية، الموجود في الدوحة، مع الأمير تميم بن حمد في وقت سابق.

ووصل المندوب القطري محمد العمادي، ونائبه خالد الحردان، إلى غزة عبر حاجز «بيت حانون ـــ إيرز» للإشراف على صرف دفعة جديدة من المنحة المالية لعشرات آلاف الأسر.

وأعلنت «حماس» أن قائدها في غزة، يحيى السنوار، اتفق مع العمادي، خلال لقائه به أمس، على صرف 12 مليون دولار بواقع مئة دولار «لمئة وعشرين ألف عائلة متعفّفة، ودعم زواج خمسمئة شاب غير قادرين على الزواج، ودعم المتقدّمين في السن بواقع مليونَي دولار، وتخصيص مليون آخر لترميم بيوت الفقراء، وتقديم مليون إلى متخرّجي الجامعات لاستخراج شهاداتهم العالقة بسبب عدم دفع الرسوم».

من ناحيتها قالت «اللجنة القطرية لإعمار غزة»، إن قيمة المنح التي قدّمتها الدوحة منذ 2012 حتى نهاية العام الماضي «بلغت 890 مليون دولار».

على الصعيد الميداني، وعلى رغم توقف إطلاق البالونات المفخّخة تجاه مستوطنات «غلاف غزة»، لا تزال سلطات الاحتلال تعثر يومياً على عبوات ناسفة ألقيت بواسطة البالونات في وقت سابق. إذ أفادت وسائل إعلام عبرية، أمس، بالعثور على بالونات حارقة وأخرى مُحمّلة برأس قذيفة في مدينة عسقلان المحتلة. كما ذكر موقع «مفزاك درومي» أنه تمّ العثور على بالونات في «نتيف هعسراه» وأخرى عند بعض الشواطئ.

واعتبر المحلّل العسكري في صحيفة «هآرتس» العبرية، عاموس هرئيل، أن «التسهيلات الجديدة… تُعدّ إنجازاً كبيراً بالنسبة إلى… السنوار»، مشيراً إلى أن الأخير «استخدم الضغط العنيف بذكاء ضدّ إسرائيل حتى حصل على تسهيلات لم تُقدَّم إلى غزة منذ سيطرة الحركة على القطاع عام 2007»، معتبراً أن هذا «لم يكن ليحدث لو أن إسرائيل لم تكن موجودة في حمّى الانتخابات». وقال هرئيل: «حماس لاحظت الضائقة السياسية التي تمرّ بها حكومة (بنيامين) نتنياهو، واستمرّت بالضغط وحصلت على التسهيلات. بالطبع، يجب الأخذ في الحسبان أن رئيس الحكومة يُحضّر مفاجأة عملياتية لحماس مثلما لمّح في الأسبوع الماضي. لكن حتى الآن حماس تحصل من إسرائيل على تسهيلات».

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: هذا المحتوى حصري ، لا يمكنك نسخه..!